شامبا: تركيا لم تضغط علينا لإلغاء الزيارة

شامبا: تركيا لم تضغط علينا لإلغاء الزيارة

سوخوم ـ أدلى وزير الخارجية الأبخازي سيرغي شامبا بتصريح لتهدئة حدة التوتر الذي نجم بسبب إلغاء زيارة الرئيس الأبخازي سيرغي باغابش لتركيا بتدخل من وزارة الخارجية التركية.

ونقل موقع قفقازكي أوزيل عن شامبا قوله أن "تركيا لم تعق الزيارة" وبأنها لم تلغ بسبب ضغوط تركية بل بسبب توتر الأوضاع الناجم عن هجمات حزب العمال الكردستاني والنقاشات الجارية حاليا في تركيا حول تنفيذ عملية عسكرية في شمالي العراق لملاحقة عناصر الحزب. واسترسل الوزير الأبخازي بالقول: "لم يمارس أحد ضغوطا علينا. لقد كان من غير اللائق إجراء لقاءات ومراسم احتفالية في تركيا في الوقت الذي تبكي فيه العائلات التركية شهداءها."

وأضاف شامبا أن "قرار الإلغاء اتخذ مع الحكومة التركية التي ترغب بأن تكون على تحاور مع الحكومة الأبخازية" وبأنه "لو كانت الحكومة التركية تعارض زيارة الوفد الأبخازي للبلاد لما كان قد تم الاستعداد لهذه الزيارة منذ البداية."

واتهم الوزير شامبا دون ذكر أسماء بعض المتطرفين بمحاولة الإساءة لجميع أشكال العلاقات بين أبخازيا وتركيا التي يوجد فيها أكبر مهجر أبخازي.

يذكر أن وزارة الخارجية التركية طلبت أولا تغيير صفة الزيارة وقامت من ثم بإجراء اتصالات مباشرة مع وزير الخارجية الأبخازي سيرغي شامبا أسفرت عن إلغاء الزيارة التي كان من المقرر إجراؤها خلال الفترة الواقعة ما بين 17-24 من تشرين الأول/أكتوبر الجاري.

وكالة أنباء القفقاس

Tweet about this on TwitterShare on FacebookShare on Google+Email this to someone